أنا وفلسطين بقلم آية حسن الشوعاني

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر

شبكة نادي الصحافة السعودي - مكتب لبنان - رضوان عبد الله

آية حسن الشوعاني*  تكتب :

ما زال الشوق يعصف دواخلنا بجنون 

ما زالت الآهات تعزف  نفسها على أوتار  الحنين 

ما زال الخبز  والزعتر 
والعشب الأخضر 
من رائحة فلسطين 
فأنا  يأكلني الحنين 

فأنا مشتاق لعيون فلسطين 

أريد أن  أسترجع طفولةِ على أرض فلسطين 

أريد أن أشتم  عبق عطرها العالق  في أنف الميمون 

أريد وطني
  بلا قيود
بلا حدود

بلا وجود الغاصبين 

آه على وطن فلسطين 

يا الله ما أجمل فلسطين !

كفتاة في العشرين 
تتحدث عن جمالها المسنون 

وعن ضخكتها 
وعن حزنها المرهون 
تتحدث عن أسير لها في السجون 

وعن أم تذرف  دمع من العيون 

وتروي قصة طفل فقد أباه الحنون

أنا وفلسطين 
 نتحدث 

نتحدث 
بين الحين والأخر 
منذ الماضي والحاضر 
عن شهيد 
أخد بندقية  ليرمي بها الأعداء 
فرجع الي أمه  مغموس في الدماء 

وجسده أصبح  أشلاء 

وروحه صعدت الى السماء 
أنا وفلسطين  
والشهيد
 نتحدث 
عن عظيم الجزاء 
ولن يهمنا لسعة الأكتواء 

ما زالت الغاية سامية في العلاء 

فالله ربي أكرم الشهداء 

فهم ليسو مهانين 
بل  ريحهم  عطر الياسمين  

---------------------------                     
* فلسطنية من إشوع 
من قضاء القدس 
درست في معهد العلمي العالي بجدة 


رضوان  عبدالله رضوان عبدالله
اداري في صحيفة صوت جازان الالكترونية

• مواليد لبنان ، صورعام 1962 • اجازة بالاداب واللغة الانكليزية من الجامعة اللبنانية 1993 . • حائز على دبلوم على المناهج الحديثة ( اللغة الانكليزية ) من وزارة التربية و التعليم اللبنانية عام 2000 • حائز على دبلوم بالثقافة البدنية / أكاديمية الثقافة البدنية ـ براغ عام 2001 • حائز على دبلوم تدريب مدربين من الجامعة اليسوعية عام 2005 • حائز على دبلوم دراسات عليا بالقيادة الادارية – جامعة القاهرة 2015 . مدير النشر و العلاقات الدولية في شبكة نادي الصحافة السعودي

7  585 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة