من أداب القرآن الكريم

سجل دخولك حتى تتمكن من تسجيل اعجابك بالخبر
الكاتب / احمد محمدالمدير ونحن نعيش رمضان إن للقرأن أداب ينبغي الإلمام بها ، وأولها ابتغى وجه الله بقراءة القرأن الكريم والتحلي بأخلاق القرأن وذلك بامتثال أوامره واجتناب نواهيه ، الوضوء لقراءة القرأن لإنه افضل الأذكار ، مراعاة أداب حمل المصحف ووضعه وفتحه واغلاقه ، القراءة في مكان نظيف وافضلها المسجد، الجلوس مستقبلا القبلة، كالاستياك قبل التلاوة تعظيما له وتطييبا للفم ، التعوذ قبل القراءة، المحافظة على البسملة أول كل سورة إلاسورة البراءة، الترتيل في قراءة القرأن لتدبره لإنه اقرب للإجلال والتوقير وأشد تأثيرا على القلب ، القراءة بالتدبر والتفهم، لاباس بتكرار الآية وترديدها والبكاء أو التباكي، تحسين الصوت والجهر لإن فائدته تتعدى للمستمع، ولإنه يوقظ قلب القاري ويصرف سمعه ويطرد النوم ويزيد نشاطه، وقيل الاخفاء اذخاف الرياء افضل من الجهر أو إن جهره يؤذي المصلين، يكون الاخفاء أفضل والقراءة من المصحف افضل لمن استوى خشوعه وتدبره والقراءة من الحفظ تكون افضل لمن يكمل ذلك خشوعه وتدبره، وعدم قطع القراءة بمكالمة، وعدم النظر لما يلهي ، وعدم الضحك عند القراءة، الأولى القراءة على ترتيب المصحف والسجود عند قراءة آية السجدة، وهي خمسة عشرة آية في سورة (الاعراف الرعم والنحل والاسراء ومريم والحج سجدتان والفرقان والسجدة وفصلت والنجم والانشقاق والعلق وص)، الأفضل الختم أول النهار أو أول الليل لما رواه الدارمي بسند حسن عن سعد بن ابي وقاص قال : إذا وافق ختم القرأن أول الليل صلت عليه الملائكة حتى يصبح وإذا وافق ختمه أول النهار صلت عليه الملائكة حتى يمسي وقيل يكره أن يقول نسيت أية كذا بل أنسيتها، لحديث الصحيحين انهي عن ذلك


فايزه عسيري فايزه عسيري
اداري في صحيفة صوت جازان الالكترونية

0  106 0

الكلمات الدلالية

آخر المجبين بالخبر

اخبار مشابهة

اخبار مقترحة